الثلاثاء، 24 يوليو، 2012

برشلونة = ميسي, معادلة مستحيلة الحل! ..


كثيرًا ما ارتبطت مقولة "فريق اللّاعب الواحد" بالبارسا وأنّ البارسا بإبداعاته يتّكل على لاعبٍ واحد "وهو ميسي" .. لنتّفق على أكثريّة من قال هذهـ الكلمة .. أعتقد أن أكثر من قالها هم ذاتهم من كانوا يستنقصون من هذهـ الأسطورة بذكرهم لعدم مقدرته على العمل من غير فريقه, ومن غير "تشافي وإنييستا" خصّيصًا كتناقضٍ بأقوالهم ..

الموضوع ذو أبعاد كثيرة .. ولكن أستطيع أن أرد على كل هذهـ الاستنقاصات من البارسا بأكثر من نقطة أجعلها كالواجهة أمام كل من يدّعي ذلك, أو يزعم بأنّ البارسا هو ميسي أو أنّ ميسي هو البارسا .. وكل نقطة لن تكون فيها أي ذرّة استنقاص من الأعجوبة! ..

١-

المنتخب التّافه في كأس العالم .. والّذي كان يحلم بالوصول لـ نصف النّهائي .. أصبح بقدرة قادر "بطل البطولة"! ..
كان أحد أكبر أسباب هذا التطوّر العجيب, ٧ عناصر أساسيّة في الفريق الّذي يتدرّب معه ميسي كل حصّة ..

٢-

الثّنائي تشافي وإنييستا يُرشّحان لـ جائزة الكرة الذهبيّة ..
وتشافي لثلاث سنوات وهو لا يغيب عن التّرشيح النّهائي ..

٣-

الثّنائي ذاتهم استحوذا على جائزة أفضل لاعب في اليورو لبطولتين سابقتين ..

4-

٦ لاعبين من هذا الفريق "الّذي يعتمد على ميسي فقط" اختارتهم الفيفا في تشكيلة السّنة ..
ولثلاثة أعوام متتالية لهم بصمتهم فيها ووطأتهم ..

٥-

أولم يكن البارسا هو من تبنّى ميسي من بلادهـ الأرجنتين؟, أولم يكن قبل البارسا في حالة ضعف نموّ والبارسا تكفّل بكامل تكاليف العلاج؟ .. وهو الّذي أسّسهُ ومن جعله لاعب كرة قدم محترف, إذًا لمَ لا نقول أنّ ميسي هو من صناعة البارسا وليس البارسا؟, لأنّهُ ببساطة من مواليد اللّاماسيا! .. 

برأيي أنّ ما يفعله ميسي الآن للبارسا إنّما هو مجرّد رد للجميل الذي قدّمه البارسا لميسي في صغرهـ من إعطائه فرصةً للتمتّع بأحقّية كونه لاعب كرة قدم ..

..


في الحقيقة ما ميسي إلّا شيء جبّار وخارج عن الطّبيعة, والصّورة ما هي إلّا جزء بسيط من جبروته وعظمته .. ولكن علينا أن نعلم أنّ مثل ما كان له دور أساسي في وصول البارسا إلى وصل له, للبارسا وكافّة لاعبيه ومدرّبه دور أساسي أيضًا في وصول ميسي لما وصل إليه .. والأمر الأوّل لا يُنقص من الثّاني والعكسُ صحيح ..